أفضل وقت لممارسة التمارين الرياضية مع الكيتو دايت والصيام المتقطع

ربما تسائلت عن الوقت المثالي لممارسة التمارين الرياضية لزيادة حرق الدهون أثناء الكيتو والصيام المتقطع. سوف تساعدك هذه المقالة في تجنب الأخطاء الذي يقع بها الكثيرون.

ممارسة التمارين الرياضية سوف تساعد في الوصول الى الوزن المثالي وزيادة حرق الدهون، وأيضاً تحسين الشعور وزيادة اللياقة البدنية.

ولكن أغلب ممن يمارسون الرياضيه هدفهم الرئيسي إنقاص الوزن، ولكن الخطأ الذي يقع فيه الكثيرون هو إتباع حمية الكيتو مع الصيام المتقطع وممارسة التمارين الرياضية مرة واحدة بدون التكيف وعدم القيام بذلك بشكل تدريجي.

لذلك من اكبر المشكلات هو التعجل لمشاهدة نتائج نقصان الوزن عند ممارسة هذه الأساليب. لذلك تجنب في بدايتك في حمية الكيتو بتناول وجبتين فقط وممارسة التمارين الرياضية وقيامك بالصيام المتقطع. يجب أن يكون ذلك بشكل تدريجي حتى يتكيف الجسم على ذلك. وإلا سوف تصاب بالضعف والإنهاك مما قد يجعلك التخلي عن هدفك وربما الاستسلام والتخلي عن حمية الكيتو.

كيف تعرف أنك تمارس الرياضة مع الكيتو دايت بالشكل الصحيح

إن المؤشر الحقيقي لتحديد إن كنت على الطريق الصحيح أثناء ممارسة الرياضة والصيام المتقطع أثناء الكيتو دايت، هو شعورك في بداية وأثناء التمارين الرياضية، اسئل نفسك هذه الاسئلة: 

  • هل تشعر في ثقل في قدميك؟
  • هل تشعر بالتعب؟
  • هل تشعر بأنك لا تستطيع مواصلة التمارين؟
  • هل تشعر بالدوخة والإغماء؟
  •  هل تشعر بأن لديك الطاقة الكافية للقيام بالتمارين الرياضية وأنت راضي بشكل كامل؟

 إن إجابة هذه الأسئلة هي ما يحدد أن كنت تستطيع المضي قدماً في ممارسة التمارين الرياضية أو لا، وان كنت تمشي على الطريق الصحيح أو تقوم ببعض الأخطاء.

الموعد المثالي لممارسة التمارين الرياضية مع الكيتو دايت

لا ينصح عند بدايتك لممارسة الرياضة القيام برياضة الكارديو أو تمارين المراحل، ولا تمارس الرياضة في الصباح أو إذا كنت في وقت الصيام.

والسبب وراء ذلك، هو لأنك سوف تستهلك مخزون الجلايكوجين، وسوف تشعر بالجوع الشديد، وسوف تشعر بالدوخة نتيجة نقص سكر الدم، وخصوصاً إذا لم تكن مستعداً لذلك أو تحتاج الى المزيد من الوقت ليعتاد الجسم ويتكيف على ذلك.

في جميع الأحوال، إن الوقت المثالي لبدء ممارسة التمارين الرياضية في الكيتو والصيام المتقطع هو قبل موعد الوجبة مباشرة، أو في أثناء فترة الأكل، بمعنى بين الوجبتين الأولى والثانية، أو بين الوجبات الأولى والثانية والثالثة.

أو ما ينصح به وبشدة ممارسة التمارين عند أخر وجبة في اليوم، وهذا هو الموعد المثالي بسب وجود المخزون الكافي من الجلايكوجين والطعام، ووجود الطاقة الكافية لممارسة التمارين الرياضية.

فوائد ممارسة التمارين الرياضية عند اخر وجبة

إذا كنت تمارس التمارين الرياضية عند آخر وجبة، عندها سوف تحرق دهون أكثر مقارنة بممارسة التمارين الرياضية بين الوجبات أو في أوقات أخرى.

تقول إحدى الدراسات أن ممارسة التمارين الرياضية في المساء تزيد من حرق الدهون، وهذا يرجع بسبب دورات النوم، ولكن ليس ذلك الفارق الكبير ولكنه أفضل بشكل قليل نسبياً.

ما يجب الانتباه إليه عند ممارسة التمارين الرياضية مع الكيتو دايت

بعض الأشخاص يحتاجون إلى زيادة تناول البروتينات عند ممارسة التمارين الرياضية، وذلك لأن الجسم يعمل على تفكيك البروتينات وبالتالي من الطبيعي زيادته.

وإذا لم يكن في الجسم أحماض أمينية أو بروتين ستشعر بإحساس غريب، عندها يجب عليم تعديل كمية البروتينات المتناولة، أو يمكنك إضافة وجبة أخرى إذا شعرت بجوع شديد لا يمكن تحمله.

بعض الأشخاص يضيفون الكرياتين، وهو مكمل غذائي يعمل على تحسين التعافي، وهو ينصح به لتحسين صحة الجسم وتضخيم الكتلة العضلية. إذا كنت ترغب في إضافته لا يشترط أن يكون مع الوجبات.

الملخص

  1. عند بدايتك لحمية الكيتو حاول تناول 3 وجبات في اليوم وحافظ على ذلك ولا تتناول بين الوجبات الرئيسية الطعام الإضافي الا إذا كنت تشعر بالجوع، بعد أن يتكيف الجسم على النظام الغذائي الجديد قم بالتخلي عن وجبة الأفطار من اجل القيام بالصيام المتقطع.
  2. ممارسة التمارين الرياضية في فترة الأكل وليس في فترة الصيام.
  3. ممارسة التمارين الرياضية في المساء.
قد يعجبك ايضا