هل السميد مسموح أو ممنوع في رجيم الكيتو دايت

هل يمكن تناول السميد خلال الحمية الكيتونية؟

يعتبر السميد من مشتقات القمح التي تستخدم على نطاقٍ واسع في تحضير الكثير من أنواع الحلويات والمعجنات، ويتميز السميد بأنه غني بالبروتين والألياف الغذائية والعديد من الفيتامينات.

ينتشر استعمال السميد في الدول العربية ودول أوربا المطلة على البحر المتوسط، خاصةً في إيطاليا، حيث توجد عدة أنواع من الحلويات التي يدخل السميد في مكوناتها.

سنناقش في هذا المقال كل ما ترغب في معرفته عن السميد، وهل من الممكن تناوله خلال نظام الكيتو دايت؟ وما هي فوائد السميد؟ فتابع القراءة لتعرف أكثر.

ما هو السميد؟

السميد هو دقيق يصنع من القمح القاسي. يكون ذو قوامٍ خشنٍ نوعًا ما وذو لونٍ أصفر وغنيٍ ببروتين الغلوتين.

المحتوى العالي من الغلوتين يعني أن هذا الدقيق يكون مناسبًا بشكلٍ خاص لصنع المعكرونة، ولكنه يستخدم ايضًا في إعداد المخبوزات والمعجنات. وهو متوفر في جميع أنحاء العالم.

اقرأ أيضاً >> هل الفلافل مسموح في الكيتو

الفرق بين السميد والدقيق

يتمثل الفرق بين السميد والدقيق أساسًا في نوع القمح المستخدم.

القمح القاسي هو نوع من القمح تكون حبوبه الناضجة أقل بمحتوى الدهون من القمح اللين، وبالتالي يكون القمح القاسي جيدًا لإنتاج السميد.

من ناحية أخرى، يشتق الدقيق من القمح اللين الذي يتميز بأنه مقاوم للغاية لدرجات الحرارة المنخفضة وبالتالي يزرع على نطاقٍ أوسع.

الفرق الآخر بين السميد والدقيق هو بحجم الحبوب. فالسميد حبيباته خشنة وأكبر من دقيق القمح الذي يكون ناعم جدًا.

ما هي أنواع السميد؟

هناك ثلاثة أنواع من السميد في الأسواق:

  • النوع الخشن
  • النوع متوسط الخشونة
  • دقيق السميد الناعم

أكثر الأنواع المتوفرة هي النوع متوسط الخشونة، ولن تجد النوع الخشن أو الناعم في كل مكان، يكون النوع الناعم مثل دقيق القمح العادي متعدد الاستخدامات.

قد يعجبك أيضاً >> هل العدس مسموح في الكيتو

استخدامات السميد

يستخدم السميد بشكلٍ رئيسي في صناعة المعكرونة، وذلك بفضل المحتوى العالي من بروتين الغلوتين فيه، ما يعني أنه ينتج عجينًا أكثر لزوجة من باقي أنواع الدقيق الأخرى، وهذا ما يساعد في المحافظة على شكل المعكرونة خلال الطهي.

يستخدم السميد أيضًا في صنع الكسكس، وهو عبارة عن سميد مبلل يتم خلطه وتشكيل كرات صغيرة منه.

أيضًا، يستخدم السميد في تحضير الكثير من أنواع الخبز والمعجنات والحلويات، ستجد أنواع كثيرة من الكعك التي يدخل السميد في تركيبها، إنها إحدى الحلويات المنتشرة في تركيا واليونان.

في الهند، يقوم الهنود باستعمال السميد في تحضير العصيدة، كما يعتبر مكون أساسي في الحلويات الأوربية وحتى في الدول الإفريقية مثل نيجيريا، هناك يتم غلي السميد بالماء وإضافته إلى الشوربات، كما يمكن رشه على البيتزا.

ما هو السميد المدعم؟

السميد المدعم هو السميد الذي تضاف إليه بعض العناصر الغذائية التي يفقدها خلال عملية التصنيع ومعالجة القمح القاسي، يمكن أن تضاف أنواع عديدة من المغذيات بما في ذلم الفيتامينات والمعادن. مما يجعله مغذي أكثر.

شاهد الآن >> هل الحمص مسموح في الكيتو

الكربوهيدرات والقيمة الغذائية في السميد

يحتوي ربع كوب (56 جرام) من السميد غير المطبوخ والمدعم على:

  • 198 سعرة حرارية
  • الكربوهيدرات: 40 جرام
  • البروتين: 7 جرام
  • الدهون: أقل من 1 جرام
  • الألياف: 7٪ من الكمية الموصى بتناولها يوميًا
  • الثيامين: 41٪ من الكمية الموصى بتناولها يوميًا
  • الفولات: 36٪ من الكمية الموصى بتناولها يوميًا
  • الريبوفلافين: 29٪ من الكمية الموصى بتناولها يوميًا
  • الحديد: 13٪ من الكمية الموصى بتناولها يوميًا
  • المغنيسيوم: 8٪ من الكمية الموصى بتناولها يوميًا

لاحظ أن السميد غني بالبروتينات والألياف، وهذا يساعد في إبطاء عملية الهضم وزيادة الشعور بالشبع بين الوجبات.

السميد غني بفيتامينات B هذه الفيتامينات تلعب دورًا هامًا في الجسم، خاصةً في تحويل الغذاء الذي نتناوله إلى طاقة.

السميد أيضًا هو مصدر غني بالحديد والمغنيسيوم، هذه المعادن ضرورية للغاية من أجل المحافظة على صحة القلب وإنتاج خلايا دموية حمراء جديدة والسيطرة على معدل السكر في الدم.

مقالة رائعة >> هل الشوفان مسموح في نظام الكيتو

ما هي فوائد السميد؟

السميد أكثر فائدة من دقيق القمح الأبيض متعدد الاستخدامات، فهو يحتوي على ضعف الكمية من الألياف الغذائية وكمية أكبر من البروتين، فكوب واحد من الدقيق الأبيض فيه 13 جرام من البروتين فقط، وهذا أقل من كمية البروتين الموجودة في نفس الكمية من السميد.

لكن السميد فيه سعرات حرارية أكثر من الدقيق الأبيض، كما أن فيه كميات أكبر من بعض العناصر المعدنية الهامة مثل الحديد والمغنيسيوم وأيضًا فيتامينات B.

عندما تتم معالجة السميد، فإنه يفقد الكثير من المغذيات التي توجد في القمح القاسي، هذا السبب يدفع المصنعين إلى تدعيم السميد بعناصر غذائية لتعويض العناصر المفقودة وزيادة القيمة الغذائية، حيث يتم إضافة معادن وفيتامينات.

يجب ألا تنسى أن السميد فيه كمية كبيرة من الغلوتين أكثر من الدقيق الأبيض العادي، وهذا يشكل مشكلة حقيقية للأشخاص الذين يعانون من حساسية القمح أو السيلياك.

مقالة رائعة لا تتردد بقراءتها >> التمر في نظام الكيتو

السميد يعزز خسارة الوزن

يمكن أن يساعد السميد على خسارة الوزن بفضل وجود محتوى عالٍ من الألياف الغذائية، فربع كوب يوفر تقريبًا 7% من كمية الألياف التي يحتاجها الجسم في اليوم.

الألياف هي من المواد الضرورية والتي لا نجدها في كل الأغذية، وقد بينت الأبحاث أن تناول الأغذية الغنية بالألياف يرتبط بشكل مباشر مع انخفاض وزن الجسم.

الألياف الغذائية تساعد على الشعور بالشبع بسرعة، كما تعزز الشعور بالشبع لفترة طويلة مما يقلل الحاجة إلى تناول الطعام بين الوجبات الرئيسية، وهذا يساعد بشكل فعال في خسارة الوزن.

يحتوي السميد أيضًا على كميات جيدة من البروتين، وهذا يعزز خسارة الوزن بحسب 24 دراسة بينت نتائجها أن تناول البروتين بكميات أكبر يعزز خسارة الوزن أكثر من أي غذاء أخر. فالبروتينان تجعلك تشعر بالشبع وتقلل الشعور بالجوع وتزيد كتلة العضلات على حساب الدهون.

لا تفوت قراءة >> هل الفشار مسموح في الكيتو

قد يحسن السميد من قدرتك على التحكم في نسبة السكر في الدم

السميد يمكن أن يحسّن من قدرتك في السيطرة على معدل السكر في الدم بفضل وجود الكثير من المغنيسيوم والألياف الغذائية فيه. وهذا ما يجعلك أقل عرضةً للإصابة بمرض السكري من النوع الثاني وامراض القلب.

يساعد عنصر المغنيسيوم على زيادة استجابة خلايا الجسم لهرمون الأنسولين، وهو الهرمون المسؤول عن تنظيم معدل السكر في جسمك.

وقد تبين أن الحصول على كمية كافية من عنصر المغنيسيوم من النظام الغذائي يرتبط مع انخفاض خطر الإصابة بمرض السكري.

تلعب الألياف الغذائية دورًا في التحكم بمعدل الكسر في الدم، فهي تقلل وتضعف عملية امتصاص السكريات واستيعابها في الجهاز الهضمي، مما يقلل مستويات السكر في الدم، وقد تبن أن وجود الألياف في الغذاء مرتبط مع انخفاض نسبة السكر في الدم بعد تناول الطعام.

التحذيرات المتعلقة بتناول السميد

إذا كنت تريد تناول السميد، فإن عليك أخذ هذه الاحتياطات بعين الاعتبار:

يوجد في السميد كمية كبيرة من بروتين الغلوتين أكثر من أي غذاء أخر، هذا البروتين قد يكون ضارًا إذا كنت تعاني مرض الاضطرابات الهضمية أو حساسية الغلوتين.

تشير التقديرات إلى أن حوالي 1.4٪ من سكان العالم يعانون من مرض الاضطرابات الهضمية، وربما يعاني حوالي 0.5-13٪ من البشر من حساسية الغلوتين.

إذا كنت تعاني من هذه الأمراض أو تعتقد أنك تعاني منها فعليك تجنب أي غذاء يحتوي على بروتين الغلوتين بما في ذلك السميد.

مقالة مهمة شاهد الآن >> المشروبات المسموحة في نظام الكيتو

هل السميد مسموح في نظام الكيتو دايت؟

للأسف الإجابة هي لا، فالسميد يحتوي على الكثير من الكربوهيدرات، أكثر من كثير من الأغذية، وهذا يجعله غير مناسب للكيتو دايت.

باختصار، إذا كنت تتبع الحمية الغذائية الكيتونية أو أي حمية غذائية قليلة الكربوهيدرات، فعليك تجنب تناول أي نوع من الغذاء الذي يدخل السميد كأحد مكوناته.

بديل السميد في الكيتو

لحسن الحظ، دائمًا هناك بدائل مناسبة في رجيم الكيتو، فيما يلي بعض الخيارات المتاحة:

دقيق جوز الهند

هذا الدقيق هو أفضل بديل للسميد أو دقيق القمح الأبيض متعدد الاستخدامات، يمكنك استعماله في أي وصفة يدخل في تكوينها السميد أو الدقيق الأبيض، وسوف تحصل على نتيجة لذيذة. وستكون النكهة جديدة وستحبها بكل تأكيد.

ربع كوب من دقيق جوز الهند فيه 16 جرامًا من الكربوهيدرات و 10 جرامًا من الألياف و 4 جرامًا من الدهون و 4 جرامًا من البروتين و 120 سعرة حرارية.

يجب تناول دقيق جوز الهند باعتدال وبكمية لا تتجاوز ربع كوب في اليوم لضمان البقاء ضمن الحالة الكيتوزية.

من الرائع أن نذكر لك أن دقيق جوز الهند خالٍ تمامًا من بروتين الغلوتين، مما يعني أنك تستطيع تناوله دون أي قلق.

دقيق اللوز

مثل دقيق جوز الهند، دقيق اللوز هو بديل رائع للسميد والدقيق الأبيض، وهو خالٍ أيضًا من الغلوتين، ويحتوي على كمية أقل من الكربوهيدرات. فربع كوب من دقيق اللوز فيها 6 جرامات من الكربوهيدرات و 14 جرامًا من الدهون و 6 جرامات من البروتين.

من الرائع أن تعرف أن دقيق اللوز فيه نفس العناصر المغذية التي توجد في اللوز، ويعتبد مصدر غني بفيتامين E ومعادن مثل البوتاسيوم والكالسيوم والحديد والمغنيسيوم.

دقيق بذور عباد الشمس

الكثير من الأشخاص الذين يتبعون الكيتو دايت يعرفون دقيق بذور عباد الشمس، لن تجد هذا النوع من الدقيق في الأسواق على الأغلب، لكنك تستطيع تحضيره بسهولة في منزلك.

كل ما عليك فعله هو طحن بذور عباد الشمس النيئة لتصبح ناعمة مثل الدقيق الأبيض العادي، لكن كن حذرًا، فالاستمرار في الطحن كثيرًا سيؤدي إلى تشكيل زبدة بذور عباد الشمس.

دقيق بذور عباد الشمس يحتوي القليل من الكربوهيدرات، والكثير من البروتين والألياف الغذائية، فكوب كامل من هذا الدقيق فيه 9.2 جرام من الكربوهيدرات و 23.7 جرامًا من الدهون و 9.6 جرامًا من البروتين.

مقالة مهمة مرتبطة أنصحك بقراءتها >> الدقيق في الكيتو دايت

المصادر:

https://www.thespruceeats.com/easy-semolina-flour-substitute-4142772

https://www.healthline.com/nutrition/semolina

https://perfectketo.com/low-carb-flour-substitutes

قد يعجبك ايضا