هل الشوفان مسموح في الكيتو دايت وفي نظام اللوكارب.. وماذا عن شوربة دقيق وخبز والياف الشوفان!

الكربوهيدرات في دقيق الشوفان، هل يعتبر دقيق الشوفان مناسبًا خلال الحمية الكيتونية؟

يتميز دقيق الشوفان بطعمه اللذيذ والرائع، وهو لا يعتبر مجرد فطورٍ لذيذ فقط، بل مصدرًا غذائيًا غنيًا بالفيتامينات والمعادن، وهو يساعدك على البقاء نشيطًا طوال اليوم.

ولكن، ما هي كمية الكربوهيدرات الموجودة في دقيق الشوفان؟ وهل يعتبر هذا الدقيق مناسبًا للأشخاص الذين يتبعون النظام الغذائي الكيتوني؟

تابع القراءة لتعرف كل المعلومات الضرورية حول الأغذية التي تحتوي على دقيق الشوفان وكمية الكربوهيدرات في هذا الدقيق، وما إذا كان صحيًا ومناسبًا لمن يتبعون الرجيم الكيتوني.

ما هو دقيق الشوفان؟

يتم تحضير دقيق الشوفان من خلال إضافة الشوفان المطحون إلى الماء أو الحليب، حيث يمتص الشوفان المطحون السائل بشكل سريع، ويصبح المزيج ذو ملمسٍ ناعم وطعمٍ لذيذ جدًا.

يحتوي الشوفان على كميات جيدة من فيتامينات B الرئيسية، مثل الثيامين (فيتامين ب1) والريبوفلافين (فيتامين ب2) والنياسين (فيتامين ب3) وحمض البانتوثنيك (فيتامين ب5) وحمض الفوليك (فيتامين ب9)، جميع هذه الفيتامينات هامةٌ وضروريةٌ لتجديد البشرة ونمو الشعر والعضلات بالإضافة إلى تحسين وظائف الجهاز العصبي وعمل الدماغ والمساعدة على تكوين خلايا جديدة.

لا يحتوي الشوفان فقط على الفيتامينات، بل يحتوي أيضًا على عدد كبير من العناصر المعدنية الهامة مثل الكالسيوم والمغنيسيوم والمنغنيز والفوسفور والبوتاسيوم والصوديوم والزنك، جميع هذه العناصر ضرورية وهامة لتشكيل وبناء العظام والمحافظة على بنيتها وهيكلها، كما أنها ضرورية لانتقال الأوكسجين مع الدم إلى جميع خلايا وأنسجة الجسم، وتنظيم معدل ضغط الدم.

أيضًا يحتوي الشوفان على الألياف الغذائية التي تساعد في السيطرة على مستويات السكر في الدم وخفض معدلات الكولسترول، وبذلك، يقلل تناول الشوفان من خطر حدوث السكتة الدماغية أو الإصابة بأمراض القلب التاجية أو مرض السكري.

يتوفر الشوفان بعدة أشكال وأنواع، بما في ذلك حبوب الشوفان الكاملة ونخالة الشوفان والشوفان المدعم بالمعادن والفيتامينات ودقيق الشوفان وغيرها من الأشكال الأخرى.

أفضل أنواع الشوفان التي يمكن استعمالها كغذاء وتكون غير مصنعة وتحتوي على كميات قليلة من المواد المضافة هي حبوب الشوفان الكاملة، كما إنها تتميز بوجود جميع العناصر الغذائية. لكنها تتطلب وقتًا طويلا كي تطهى.

لا يقتصر استخدام الشوفان على طعام الفطور فقط، فهو غذاء متعدد الاستخدامات يمكن استخدامه في تحضير أنواع عديدة من الخبز والحلويات والفطائر.

يتميز الشوفان بأنه خالٍ تمامًا من الجلوتين، هذا يعني أنه مناسب للأشخاص الذين يعانون من عدم تحمل أو حساسية الجلوتين، لكن يجب الانتباه إلى أن بعض أنواع الشوفان التي تباع في الأسواق تحتوي على كميات من الجلوتين ما يجعلها غير مناسبة لهؤلاء الأشخاص، لهذا ينصح دائمًا بقراءة المكونات المكتوبة على العبوة قبل شراء الشوفان.

مقالة رائعة أيضاً! أقرأها الآن>> المايونيز في نظام الكيتو دايت

القيمة الغذائية للشوفان

يحتوي 100 جرام من الشوفان على

  • 389 سعرة حرارية
  • 17 غرام من البروتين
  • 66 غرام من الكربوهيدرات
  • 10 غرام من الألياف
  • 56 غرام من الكربوهيدرات الصافية
  • 7 غرام من الدهون

نستنتج من هذه الأرقام أن الشوفان يحتوي على كمية كبيرة من الكربوهيدرات التي تؤثر على النظام الغذائي الكيتوني وتؤدي إلى الخروج من الحالة الكيتوزية.

حتى نصف كمية الكربوهيدرات الموجودة في 100 جرام من الشوفان تكون أكبر من كمية الكربوهيدرات المسموح بتناولها يوميًا للأشخاص الذين يتبعون الحمية الغذائية الكيتونية.

خلال نظام الكيتو خاصة في المراحل الأولى منها، يجب تجنب الكربوهيدرات قدر الإمكان لأنه تناول الكربوهيدرات يؤدي لاستخدامها من قبل الجسم كمصدر للطاقة، وبالتالي لن يقوم الجسم بحرق الكينونات والدهون.

على الرغم من أن الشوفان يحتوي على عناصر غذائية ضرورية للجسم ومفيد للصحة العامة، لكنه لا يعتبر خيارًا مناسبًا للأشخاص الذين يتبعون الحمية الغذائية الكيتونية أو في نظام اللوكارب بسبب وجود كمية كبيرة من الكربوهيدرات فيه.

مقالة مهمة أنصحك بقراءتها >> هل الفشار مسموح في نظام الكيتو دايت

هل دقيق الشوفان مسموح في نظام الكيتو دايت أو في نظام اللوكارب

الإجابة هي لا بكل تأكيد، فالشوفان يحتوي على كمية كبيرة من الكربوهيدرات وبالتالي يعتبر من الأطعمة التي ينبغي الاستغناء عنها تمامًا في حال اتباع النظام الغذائي الكيتوني أو أي حمية غذائية قليلة الكربوهيدرات.

على الرغم من ذلك، تتوفر عدة بدائل لدقيق الشوفان يمكن استخدامها لتحضير أطعمتك، وهي خالية أو قليلة الكربوهيدرات وتكون مناسبة خلال الحميه الكيتونية.

إذا كنت تتبع نظامًا غذائيًا كيتونيًا أقل صرامة، فإنك تستطيع تناول القليل من دقيق الشوفان، فكما ذكرنا أعلاه، يحتوي 100 جرام من دقيق الشوفان على 56 جرام من الكربوهيدرات الصافية، هذا يعني أن 25 جرام من دقيق الشوفان يحتوي على حوالي 14 جرام من الكربوهيدرات، أي أنك أنت تستطيع تناول هذه الكمية الصغيرة (25 جرام) من دقيق الشوفان دون أن تؤثر على حميتك الكيتونية.

بشكل عام، يجب أن تكون كمية الكربوهيدرات التي يتناولها الأشخاص الذين يتبعون الحمية الكيتونية بين 20 – 50 جرام يوميًا في المرحلة الأولى من حمية الكيتو.

إن الكربوهيدرات هي مصدر الطاقة الذي يفضله جسم الإنسان، فعند تناول الكربوهيدرات، يستخدم الجسم هذه الكربوهيدرات ويحرقها بسرعة، لكن في حالة غياب الكربوهيدرات، يبدأ الجسم بالبحث عن مصدر آخر للطاقة، ويكون هذا المصدر هو الدهون، وكلما تجنبت تناول الكربوهيدرات، سيساعدك ذلك في حرق كميات أكبر من الدهون.

مقالة رائعة لا تتردد بقراءتها >> العسل في الكيتو دايت

الحالات التي يمكن تناول فيها الشوفان أثناء الكيتو دايت

هناك بعض الحالات الاستثنائية التي يمكنك فيها تناول الشوفان، ولكن في هذه الحالات يجب أن تكون على معرفة وأن تقوم بحساب كمية الكربوهيدرات الأجمالية التي تناولتها من جميع الاغذية في تلك الفترة.

الحمية الكيتونية المستهدفة

هناك نوع من الحمية الكيتونية يعرف باسم النظام الغذائي الكيتوني المستهدف، يمكن اتباع هذا النظام الغذائي من قبل الأشخاص الذين يتميزون بالنشاط والحركة ويمارسون التمارين الرياضية، هذا يعني أن هؤلاء الأشخاص يمكنهم تناول كميات إضافية من الكربوهيدرات.

الحمية الكيتونية الدورية

يمكن للأشخاص الذين يمارسون تمارين رياضية عالية الكثافة بحيث يحرقون كل مخازن الكربوهيدرات في جسمهم وذلك باتباع نظام يعرف باسم النظام الغذائي الكيتوني الدوري.

يتضمن هذا النظام اتباع الحمية الكيتونية التقليدية لمدة خمسة أيام في الأسبوع، وفي باقي أيام الأسبوع (فترة الراحة)، يمكن تناول كمية كبيرة من الكربوهيدرات والتقليل من كمية الدهون، بشكل عام يمكن أن يتناول الشخص خلال فترة الراحة التي تمثل 48 ساعة حوالي 400 – 600 جرام من الكربوهيدرات.

لا تتردد بقراءة >> التمر في رجيم الكيتو

هل يعتبر دقيق الشوفان غذاء قليل الكربوهيدرات؟

يتناول الكثير من الناس أغذية تحتوي على دقيق الشوفان على طعام الإفطار، لكنه لا يعتبر غذاء قليل الكربوهيدرات ولا يناسب الأشخاص الذين يتبعون الكيتو دايت.

إذا كنت تحب تناول الأطعمة التي تحتوي على دقيق الشوفان وتحب مذاقها كثيرًا، فإن هناك عدة طرق للاستمرار في تناول الشوفان أثناء الحمية الكيتونية:

  • إذا كنت تتبع النظام الغذائي الكيتوني الدوري، يمكنك تناول الشوفان خلال الأيام التي يسمح فيها بتناول كميات عالية من الكربوهيدرات (خلال فترة الراحة).
  • إذا كنت تتبع النظام الغذائي الكيتوني المستهدف، تستطيع تناول الأطعمة تحتوي على دقيق الشوفان قبل أو بعد ممارسة التمارين الرياضية وانت تتبع الكيتو دايت.
  • إذا كنت تتبع النظام الغذائي الكيتوني التقليدي، يمكن تناول كميات ضئيلة جدًا من الكربوهيدرات لا تتعدى 20 – 50 جرام يوميًا.

هل الياف الشوفان مسموحة في الكيتو دايت

هذا شي مختلف تماما عن الشوفان ودقيق الشوفان!

ألياف الشوفان ليست مثل دقيق الشوفان المصنوع من طحن الشوفان.

حيث أن ألياف الشوفان مصنوعة من طحن القشرة الخارجية للشوفان وهي ألياف نقية غير قابلة للذوبان.
الألياف الغير القابلة للذوبان لا تذوب في الماء ولا تتحلل في الجهاز الهضمي، لذلك فهي مسموحة في نظام الكيتو دايت وفي نظام اللوكارب.

هل خبز الشوفان مسموح في الكيتو دايت

الاجابة باختصار لا، لا يسمج بتناول اي شيء مصنوع من دقيق الشوفان، حيث كما ذكرنا سابقاَ يحتوي دقيق الشوفان على نسبة كبيرة من الكربوهيدرات وهو ما يجعله غير مناسب في نظام الكيتو او في اي رجيم منخفض الكربوهيدرات.

ولكن هناك العديد من البدائل لدقيق الشوفان التي يمكنك استخدامها لصنع الخبز والمعجنات المفضل لديك، (اقرأ هذه المقالة عن.. انواع الدقيق منخفض الكربوهيدرات المسموح في الكيتو.)

هل حليب الشوفان مسموح في الكيتو دايت

بكل تأكيد الإجابة لا، حليب الشوفان ممنوع في الكيتو دايت لأنه يتكون من الشوفان الذي يحتوي على نسبة عالية من الكربوهيدرات.
حيث أن كوب واحد بما يعادل (240 مل) يحتوي على 17 غرام من الكربوهيدرات الصافية.

فيما يلي.. قائمة بانواع الحليب المسموح في الكيتو

هل شوربة الشوفان مسموحة في نظام الكيتو دايت

للاسف لا، هذه الشوربة تحتوي على نسبة مرتفعة من الكربوهيدرات، ونسبة قليلة جدا من الدهون، على عكس شوربة الدجاج واللحمة وشوربة مرق العظام.

حيث يحتوي 100 غرام من شوربة الشوفان الابيض على:

  • 368 سعرة حرارية
  • 58 غرام من الكربوهيدرات
  • 7 غرام من الدهون
  • 12 غرام من الكربوهيدرات

هذه النسب غير مناسب لنظام الكربوهيدرات، حيث ان الكربوهيدرات تشكل 68% من اجمالي الماكروز،والدهون 18%، والبروتين 14%.

لا تفوت قراءة >> المسموحات والممنوعات في الكيتو دايت

متى يجب تجنب تناول دقيق الشوفان؟

عرفنا أن دقيق الشوفان يحتوي على الكثير من العناصر الغذائية المفيدة والصحية، لكن وبسبب كمية الكربوهيدرات الكبيرة، لا ينصح بتناوله من قبل الأشخاص الذين يرغبون في تخفيف وزنهم.

إذا كنت قد بدأت مؤخرًا في اتباع نظام غذائي قليل الكربوهيدرات أو نظام غذائي كيتوني، فإننا ننصحك بتجنب أي شيء يحتوي على الشوفان خلال هذه الفترة، وبالأخص دقيق الشوفان.

لكن بعد فترة من الزمن، عندما يعتاد جسمك على الحالة الكيتونية ويستخدم الكينونات كمصدر رئيسي للطاقة، يكون باستطاعتك تناول كميات قليلة جدا من دقيق الشوفان.

قد يعجبك ايضا